• الأربعاء 1 ذو القعدة 1438 هجري | 26 / تموز - يوليو / 2017 ميلادي

    كربلاء المقدسة:

    English عربي

    بوابة كربلاء الإلكترونية

    حالة الطقس في كربلاء المقدسة
    التقارير
    تقرير: أساتذة عرب يلقون محاضرات في قسم الإرشاد الأسري في العتبة الحسينية
    تاريخ النشر: 2014/03/26 الساعة: 05:29 2447
    ميساء الهلالي
    ب.ك/ استضاف قسم الإرشاد الأسري التابع للعتبة الحسينية مريم بهجت الأستاذة في المعهد الحوزوي التابع لجامعة المصطفى في لبنان لإلقاء محاضرات إجتماعية ودينية مكثفة على شرائح مختلفة من النساء في كربلاء.
    وقالت سحر محمد رضا مسؤولة مركز الإرشاد الأسري لمراسل (موقع المحافظة)، "استضاف المركز الأستاذة مريم بهجت لإلقاء محاضرات إجتماعية ودينية تخص شريحة النساء في كربلاء وذلك بإضافة خبرتها في هذا المجال لمعالجة المشكلات المختلفة".
    مبينة، "تناولت المحاضرات موضوعات مختلفة تنوعت بين دور المرأة في التربية وحلول المشكلات الزوجية ودور المرأة في العفة والحجاب فضلا عن كرامة المرأة في القرآن الكريم".
    وأضافت، "تمت دعوة شرائح مختلفة من النساء لحضور المحاضرات منهن ربات البيوت وطالبات الجامعة والموظفات إضافة إلى منتسبات المركز".
    وبحسب القائمين على المركز، فانه أخذ على عاتقه معالجة المشكلات التي تعاني منها النساء في كربلاء من خلال توافد حالات مختلفة من المشاكل التي تحتاج إلى معالجات وتتحرج المرأة من طرحها فتزور مركز الإرشاد لعرضها على الأخصائي النفسي والجهة الشرعية فيه وهو واحد من الأقسام التي أفتتحتها العتبة الحسينية.
    وأكدت رضا أن الضيفة عملت على شرح المحاضرات بشكل موسع لنقل خبرات الجامعة اللبنانية في حل المشكلات الإجتماعية إلى العراق سعيا منها لتوحيد الخبرات في حل المشكلات الإجتماعية العالقة.
    موضحة، "بهجت ليست الضيفة الأولى التي تزور المركز لتقديم خبراتها بل يستقبل المركز ضيوف أكاديميين ويقيم ندوات مستمرة وورش عمل لمختلف الشرائح النسائية، آخرها كانت المحاضرة التي قدمتها رفاه الحكيم أستاذة علم النفس في جامعة كربلاء لعدد من الطالبات الجامعيات حول موضوع الحجاب وفائدته النفسية للمرأة".
    من جهتها قالت مريم بهجت، "سعيت خلال هذه الزيارة الى توضيح الطرق الحديثة في حل المشكلات الإجتماعية التي تخص النساء، ونقل المعلومة والخبرة الى أكبر شريحة ممكنة في المجتمع".
    داعية الى، "تبادل الخبرات والمكاسب الثقافية بين العراق ولبنان في مجال الدراسات الإجتماعية النفسية التي تخص واقع المرأة العراقية واللبنانية للوصول بها إلى بر الأمان الذي ينقذها من العنف والتهميش".
    وأشارت بهجت إلى، أن "المرأة العربية لا تزال فاقدة للوعي الديني فهي تطبق الدين بدون فهم واضح في أغلب الأحيان ونحن نحاول أن نركز على أساسيات الدين وواجبات المرأة الحقيقية لرفع الأفكار المزيفة".

    
    للأعلى